fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

فنون ومشاهير

بريتني سبيرز تخسر معركتها أمام والدها: "أنا ضحية الإتجار بالجنس"

التاريخ : 02-07-2021 11:10:58 | المشاهدات 37875 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

رفض القضاء الأميركي طلب النجمة العالمية بريتني سبيرز عبر محاميها صموئيل إنغام الثالث، برفع وصاية والدها المستمرة على شؤونها الشخصية والتجارية منذ عام 2008.

وفي جلسة استمرت 23 دقيقة عبر الانترنت، ثبّتت قاضية محكمة لوس أنجليس والد المغنية الأميركية جيمي سبيرز (68 عاماً) في موقع الوصيّ على ابنته، والذي مارسه منذ 13 عاماً، بعد نقل المغنية الأميركية إلى المستشفى لتلقّي العلاج النفسي، وسط مخاوف بشأن صحتها العقلية، بعد سلسلة من الحوادث العامة من بينها رفضها تسليم ابنيها بعد مواجهة مع الشرطة، وحلق شعر رأسها بالكامل.

وقالت سبيرز (39 عاماً) وهي أم لطفلين: "أريد إنهاء هذه الوصاية من دون تقييم، هذه الوصاية تضرّني أكثر مما تنفعني... أنا أستحق أن أحظى بحياتي". وأضافت: "لدي لولب في رحمي يمنعني من إنجاب الأطفال ولا يسمح لي المشرفون عليّ بالذهاب إلى الطبيب لإزالته. أستحق أن أعيش حياتي"".

وأشارت إلى إجبارها على تناول الأدوية رغماً عنها، قبل أن تصف معاناتها بقولها إنّها أشبه بـ"ضحية الإتجار بالجنس".

 

وكان والد بريتني، جيمي سبيرز قد تحدثّ قبل الجلسة عن وصايته على ابنته مطالباً ببدل مادي: "أنا مفوّض ومسموح لي بتلقي تعويض مقابل الخدمات التي يتم إجراؤها بصفتي وصياً على بريتني جان سبيرز، بمبلغ 16000دولار شهرياً، بالإضافة إلى 2000 دولار شهرياً عن تكلفة مساحة مكتب في موقع آمن مخصّص لأنشطة السيدة سبيرز".

يُذكر أنّ بريتني سبيرز سبق أنّ خسرت مواجهة قضائية في عام 2020 الماضي من أجل التخلص من وصاية والدها.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler