fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

فتنس

تقرير.. كيف توج الوحدات بلقب الدوري التاريخي؟

التاريخ : 06-01-2021 01:42:24 | المشاهدات 10575 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

لم تكن استعادة الوحدات للقب الدوري الأردني، خارج دائرة التوقعات، حيث كان مرشحا قويا لارتداء ثوب البطل منذ البداية.

ونجح الوحدات، في حسم اللقب للمرة "17" بتاريخه، قبل نهاية المسابقة بجولتين، بعدما رد اعتباره أمام مطارده الأول الجزيرة "1-0".

ويعتبر لقب هذا الموسم، الأهم في مسيرة الفرق الأردنية، حيث سيمنح حامله فرصة الظهور التاريخي، لأول مرة، في دوري أبطال آسيا.

ويعد كذلك هذا الموسم هو الأصعب، في ظل الظروف الاستئنائية والقاهرة التي أحاطت بالمسابقة، جراء جائحة كورونا.

تحضيرات مميزة

ولعبت عدة عوامل دورا كبيرا في وصول الوحدات للهدف الأسمى، يأتي على رأسها كونه الفريق الوحيد، الذي خاض رحلة إعداد مثالية.

وذلك من خلال إقامة معسكر ناجح في الإمارات، لعب فيه لقاءات ودية عديدة، ساهمت في تعزيز الانسجام بين لاعبي الفريق، الذي ضم الكثير من الوجوه الجديدة.

ورغم غياب الاستقرار الإداري عن الوحدات، وقيادته من قبل لجنة مؤقتة، إلا أن الفريق كان ينعم منذ البداية بالاستقرار الفني، بعدما تم التعاقد مع عبد الله أبو زمع، الذي كان قد أنهى حينها مسيرته التدريبية مع الأنصار اللبناني.

وهذا الاستقرار ساعد بدرجة كبيرة، على وضوح الرؤية الفنية للوحدات، حيث جاءت التعاقدات بتوصية من أبو زمع، الذي رصد الفريق وعرف احتياجاته.


واستهل الوحدات موسمه بالتتويج بلقب درع الاتحاد، وهي خطوة ساهمت في زرع الثقة، لدى الجهاز الفني واللاعبين والجماهير.

وضرب الفريق منذ بداية الدوري بقوة، واعتلى الصدارة عن جدارة، وقدم مستويات فنية باهرة، مثلت استكمالا لمسيرته في بطولة الدرع.


وأدرك الوحدات مبكرا، أنه يقف أمام فرصة تاريخية ليكون أول فريق أردني، يمثل البلاد في دوري أبطال آسيا، ما ضاعف رغبة وطموحات مجلس الإدارة والجهاز الفني واللاعبين، في حسم لقب الدوري.

الصفقات

كما نجح النادي في التعاقد مع عدد من أفضل اللاعبين المحليين، ليمتلك فريقين بذات القوة.

ومن العوامل التي ساعدت الوحدات على استقطاب عناصر مميزة، العلاقة الطيبة التي تجمع المدير الفني عبد الله أبو زمع، مع الكثير من نجوم الكرة الأردنية، بحكم أنه كان مدربا لهم في منتخب النشامى.


كما تمكن الوحدات من ضم محترفيه الأجانب، في وقت مبكر، حيث تعاقد مع السنغالي عبد العزيز انداي، والتونسي هشام الصيفي، والسوري فهد اليوسف.

وكانت المستويات الفنية للصيفي واليوسف معروفة للجماهير الأردنية، بحكم تواجدهما المسبق في الدوري المحلي، لكن الصفقة الأبرز كانت استقطاب انداي.

وشكل السنغالي إضافة هجومية مهمة، عوضت الوحدات الذي خسر جهود هداف الدوري للموسم الماضي، بهاء فيصل، إثر رحيله للاحتراف في الشمال القطري.

وانصهر انداي سريعا في منظومة الفريق، ولم يستهلك وقتا طويلا للتأقلم والانسجام، فسرعان ما توج جهوده بلقب هداف بطولة الدرع، وها هو حاليا يتصدر هدافي الدوري أيضا.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler