fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

فنون ومشاهير

فيلم Cuties يثير غضب المشاهدين بعد تضمنه إيحاءات جنسية تقدمها طفلات صغيرات.. فيديو

التاريخ : 13-09-2020 12:07:24 | المشاهدات 9675 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

تتلقى  شبكة "نيتفلكس" المزيد من ردود الفعل الغاضبة من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد عرض الفيلم الفرنسي "Cuties" لأول مرة على منصة البث يوم الأربعاء الماضي.

 

الفيلم من إخراج "ميمونة دوكوري"، ويدور حول فتاة تبلغ من العمر 11 عامًا تعيش في باريس وترغب في الانضمام إلى فرقة محلية للرقص الحر، وعلى الرغم من تربيتها المحافظة، تتمرد ضد والديها وتنضم إلى الفرقة.

ويجدر الإشارة إلى أن الملصق الدعائي للفيلم أثار غضبًا كبيرًا على الانترنت في الولايات المتحدة في شهر أغسطس، حيث قال النقاد إنه يسلط الضوء على إضفاء الطابع الجنسي على الفتيات والشابات ويروج للبيدوفيليا (التحرش بالأطفال).

وتصدر هاشتاغ #cancelNetflix  أي #أغلقوا_نيتفلكس" موقغ التغريدات الأشهر "تويتر"؛ لظهور فتيات صغيرات يرتدين ملابس مكشوفة ويرقصن بطريقة خليعة تتضمن إيحاءات جنسية، ورغم ذلك لم ترضخ لمطالبهم بل على العكس حثَّتهم على مشاهدته.

 

 

وقال متحدث باسم Netflix في بيان لموقع Today: "فيلم  Cutiesهو تعليق اجتماعي ضد إضفاء الطابع الجنسي على الأطفال الصغار.. إنه فيلم حائز على جوائز وقصة قوية حول الضغط الذي تواجهه الفتيات الصغيرات على وسائل التواصل الاجتماعي ومن المجتمع بشكل عام - ونحن نشجع أي شخص يهتم بهذه القضايا المهمة على مشاهدة الفيلم."

من جهتهم، أصدرت مجموعات المصالح الخاصة والسياسيون تصريحات عامة ضد Netflix والفيلم نفسه، كما أصدر المركز الوطني للاستغلال الجنسي (NCOSE) ومجلس تلفزيون الآباء (PTC) بيانات بشأن "Cuties" في وقت سابق من هذا الأسبوع، يدينان فيه المنصة ومحتوى الفيلم.

وبدأ النقد الأولي لفيلم Cuties الشهر الماضي عندما تم عرض الملصق الترويجي للفيلم في الولايات المتحدة والذي يتظهر فيه مجموعة فتيات يرتدين ملابس رقص مكشوفة من قطعتين.

وقالت نتفليكس في بيان على تويتر: "نأسف بشدة للعمل الفني غير اللائق الذي استخدمناه في Mignonnes / Cuties.. لم يكن الأمر جيدًا، لم يكن ممثلاً للفيلم الفرنسي الذي فاز بجائزة في مهرجان صاندانس السينمائي؛ لذلك عملنا الآن على تحديث الصور والوصف."



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler