fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

خارج الحدود

ماتوا جميعا بالمنزل.. مأساة أسرة صينية قتلها "كورونا"

التاريخ : 20-02-2020 02:57:48 | المشاهدات 3750 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

توفي مخرج سينمائي صيني، مع 3 من أفراد أسرته المقربين، بعد أن لزموا منزلهم في مدينة ووهان التي تعتبر معقلا لانتشار ذلك الفيروس المستجد، وذلك ضمن سياسة "الحجر الصحي المنزلي” التي فرضتها السلطات في المدينة

وأوضحت صحيفة "الغارديان” أن الفنان الصيني تشانغ كاي، المعروف في بلاده، فاضت روحه في منزله، رفقة والده، وشقيقته، ووالدته، الذين أزهقت العدوى أرواحهم، فيما لا تزال زوجته في حالة خطيرة.

وكان تشانغ، البالغ من العمر 55 عاما، قد بدأ في رعاية والده المريض في منزله في أواخر يناير، وذلك بعد أن فشل في إيجاد مكان له في مستشفيات المدينة، ليموت في الثامن والعشرين من الشهر المنصرم.

وبعد بضعة أيام توفيت والدة المخرج، عقب انتقال العدوى إليها، فيما وافت المنية شقيقته بعد ساعات من وفاته في 14 من فبراير الحالي.

ويوصف تشانغ في وسائل الإعلام بأنه مخرج أفلام ومدير مكتب الاتصال الخارجي "شيانغ ين شيانغ”، الذي أسسته إدارة الدعاية باللجنة المركزية للحزب الشيوعي لتعزيز ونشر الثقافة الصينية.

وقبل وفاته كتب ذلك المخرج رسالة مؤثرة قال فيها: "إلى كل ما أحببتهم وأحبوني.. وداعا”.

وفي سياق متصل، قالت تشن بو ، الأستاذ في جامعة "Huazhong” للعلوم والتكنولوجيا في ووهان إن سياسة الحجر الصحي المنزلي قد سببت في انتشار العدوى بين أفراد العائلات دون تقديم العلاج المناسب لهم.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler