fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

خارج الحدود

البنتاغون يحذر من عودة داعش لاحتلال العراق

التاريخ : 10-02-2019 05:36:53 | المشاهدات 1425 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

كشف تقرير لوزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" عن قيام تنظيم داعش الإرهابى بإعادة تشكيلاته فى العراق، مشيرا إلى أن خمسين مقاتلا من الأجانب ينضمون شهريا للتنظيم.

الا ان العديد من المسؤوليين العراقيين ممن يؤيدون ايران اعتبروا  التقرير تبرير لبقاء احتلال القوات الامريكية  للعراق عبر  قواعدها المنتشره في  شمال العراق ووسطه وجنوبه  و تحاصر العراق من كل مكان  بهدف منع ايران من  التوغل  في دول الجوار للعراق  

يذكر ان هناك قرابة   5-7 الاف جندي امريكي في هذه القواعد مزودين باحدث الاسلحة القادره  ليس  على مواجهة ايران بل الاسلحه الروسية في  سوريا   

 

وذكر التقرير -حسبما أفادت قناة العراقية الإخبارية- إن التنظيم بدأ ينمو بشكل خطير فى العراق بوتيرة أسرع مما هو عليه فى سوريا، لافتا إلى أن الانسحاب المزمع للقوات الأمريكية من المنطقة يمكن أن يسمح لداعش الإرهابى باستعادة الأرض بسرعة.


وأوضح التقرير أن غياب الضغط العسكرى المستمر يمكن التنظيم الإرهابى من استعادة الأرض فى غضون 6 إلى 12 شهرا؛ فى حال لم تأخذ حكومتا العراق وسوريا بالاعتبارات الاجتماعية، الاقتصادية، السياسية والدينية.


ويصف التقرير تنظيم داعش الإرهابى بأنه قوة محصنة من خلال القتال، موضحا أنه يجذب حوالى 50 مقاتلا أجنبيا جديدا كل شهر، ولا تزال المجموعة تدر دخلا كبيرا فى سوريا من خلال التجارة بالنفط، ورفع الضرائب، والأنشطة الإجرامية مثل الابتزاز، والخطف فى المناطق التى تتحكم فيها، خاصة بالمناطق الريفية الموجودة فيها.


وكان وزير الخارجية الأمريكى مايك بومبيو قد أكد الأربعاء الماضى أن تنظيم داعش الإرهابى ما يزال نشطا، ولديه بعض الحضور فى العراق.

كشف تقرير لوزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" عن قيام تنظيم داعش الإرهابى بإعادة تشكيلاته فى العراق، مشيرا إلى أن خمسين مقاتلا من الأجانب ينضمون شهريا للتنظيم.

الا ان العديد من المسؤوليين العراقيين ممن يؤيدون ايران اعتبروا  التقرير تبرير لبقاء احتلال القوات الامريكية  للعراق عبر  قواعدها المنتشره في  شمال العراق ووسطه وجنوبه  و تحاصر العراق من كل مكان  بهدف منع ايران من  التوغل  في دول الجوار للعراق  

يذكر ان هناك قرابة   5-7 الاف جندي امريكي في هذه القواعد مزودين باحدث الاسلحة القادره  ليس  على مواجهة ايران بل الاسلحه الروسية في  سوريا   

 

وذكر التقرير -حسبما أفادت قناة العراقية الإخبارية- إن التنظيم بدأ ينمو بشكل خطير فى العراق بوتيرة أسرع مما هو عليه فى سوريا، لافتا إلى أن الانسحاب المزمع للقوات الأمريكية من المنطقة يمكن أن يسمح لداعش الإرهابى باستعادة الأرض بسرعة.


وأوضح التقرير أن غياب الضغط العسكرى المستمر يمكن التنظيم الإرهابى من استعادة الأرض فى غضون 6 إلى 12 شهرا؛ فى حال لم تأخذ حكومتا العراق وسوريا بالاعتبارات الاجتماعية، الاقتصادية، السياسية والدينية.


ويصف التقرير تنظيم داعش الإرهابى بأنه قوة محصنة من خلال القتال، موضحا أنه يجذب حوالى 50 مقاتلا أجنبيا جديدا كل شهر، ولا تزال المجموعة تدر دخلا كبيرا فى سوريا من خلال التجارة بالنفط، ورفع الضرائب، والأنشطة الإجرامية مثل الابتزاز، والخطف فى المناطق التى تتحكم فيها، خاصة بالمناطق الريفية الموجودة فيها.


وكان وزير الخارجية الأمريكى مايك بومبيو قد أكد الأربعاء الماضى أن تنظيم داعش الإرهابى ما يزال نشطا، ولديه بعض الحضور فى العراق.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler