fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

تحت الاحتلال

قوات الاحتلال تحاصر النساء داخل قبة الصخرة

التاريخ : 27-07-2018 01:57:01 | المشاهدات 6975 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

قال فراس الدبس، مسؤول الإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس إن قوات شرطة الاحتلال أغلقت مسجد قبة الصخرة محاصرة مجموعة من النساء الفلسطينيات داخله.

ولفت الدبس في بيان مقتضب، اليوم الجمعة، إلى استمرار محاصرة مصلين داخل المسجد القبلي المسقوف.

وقال إن عددًا غير محدد من المصلين أصيبوا ولكن إصاباتهم طفيفة. مؤكدًا أن الشرطة الإسرائيلية أوقفت العديد من المصلين أثناء خروجهم من ساحات المسجد الأقصى.

وفي وقت سابق اليوم، اشتبك مصلون فلسطينيون مع قوات الشرطة الإسرائيلية بساحات المسجد الأقصى فور انتهاء صلاة الجمعة، فيما حاصرت القوات المصلين في المسجد القبلي المسقوف وأغلقت البوابات باستخدام القضبان الحديدية، بحسب شهود عيان.

وقال الشهود للأناضول، إن قوات الشرطة المتواجدة عند باب المغاربة، في الجدار الغربي للأقصى، أطلقت قنابل صوت باتجاه المصلين.

وتجمع المئات من الفلسطينيين قبالة باب المغاربة وهم يرددون "بالروح بالدم نفديك يا أقصى".

وتمترس العشرات من عناصر الشرطة الإسرائيلية خلف حواجز بلاستيكية.

وأضاف الشهود، أن قوات الشرطة تقدمت باتجاه المسجد القبلي المسقوف تحت غطاء وابل من قنابل الصوت.

وأشاروا أن قوات من الشرطة اعتلت سطح المتحف الإسلامي في ساحات الأقصى.

وبحسب الشهود، اندلعت مواجهات أيضًا بين الشبان الفلسطينيين وقوات الشرطة في منطقة باب حطه ببلدة القدس القديمة.

وأشار شهود عيان للأناضول إلى أن الشرطة الإسرائيلية حاصرت المصلين في المسجد القبلي المسقوف وأغلقت البوابات باستخدام القضبان الحديدية.

وقال شهود عيان للأناضول إنه باستثناء المصلين المحاصرين في المسجد القبلي المسقوف وقبة الصخرة فإن الشرطة الإسرائيلية طردت جميع المصلين من ساحات المسجد.

ورصد شهود العيان إعتقال الشرطة الإسرائيلية لخمسة مصلين على الأقل.

وانتشرت قوات الشرطة بساحات المسجد وأغلقت العديد من بواباته بينها الأسباط وحطه والسلسلة والقطانين والغوانمة.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler