fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

نواب البلد

الرزاز للنواب.. لقد طفح الكيل بالمواطن وبات لا يحتمل كل السياسيات

التاريخ : 09-07-2018 08:49:45 | المشاهدات 3000 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

 
افتتح رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة الجلسة الأولى من جلسات الدورة الاستثنائية الثانية في عهد مجلس النواب الثامن عشر، والمخصصة لبحث البيان الوزاري المخصص لنيل حكومة الدكتور عمر الرزاز الثقة.
 
وبدأ الرزاز القاء بيان الثقة بعد مشادات كلامية بين النواب ورئيس المجلس.
 
واعترض نواب على وجود وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مثنى الغرايبة ضمن الفريق الوزاري لحكومة الرزاز.
 
وقال الرزاز: "إننا نلتقي في لحظة تاريخيّة بكلّ المعاني، كوننا نقترب من مئويّة الدّولة الأردنيّة، بحلول عام 2021، ويقتضي ذلك تكريس واقع الدولة الناضجة، ثابتة الأركان، بمؤسساتها وتقاليدها وأعرافها، واضحة الأهداف والنهج".
 
وأثنى الرزاز على الحراك الوطني الذي شهدته المملكة نهاية شهر أيار الماضي وبداية شهر حزيران، والذي انتهى بتكليفه بتشكيل الحكومة.
 
ولفت الرزاز إلى أن كتاب التكليف السامي الذي وجهه الملك المؤسس عبد الله الأول إلى رئيس الحكومة عام 1946 نصّ على أنّ "العهدَ عهدُ حريّة واستقلال، وعهدُ إِنشاء وجمال".
 
وقال الرزاز إن العقد الاجتماعي هو النهج والوسيلة التي ستوصلنا إلى النهضة الوطنية الشاملة، مشيرا إلى أن الشريك الرئيسي في هذا العقد الاجتماعي هو المواطن.
 
وتابع الرزاز: "لقد طفح الكيل بالمواطن، وبات لا يحتمل كل السياسيات التي تنتهجها الحكومات، ومع كلّ ذلك يجد المواطن أن الخدمات التي تُقدّم إليه في مختلف القطاعات لا ترتقي لخدمته".
 
وأكد الرزاز التزام حكومته بالتعاون التام والحوار مع الكتل والنواب قبل اتخاذ القرارات ليتمكن مجلس النواب من القيام بواجباته على أكمل وجه، وليتمكن المواطن من الحصول على المعلومة الصحيحة.
 
وأشار الرزاز إلى أن الحالة الاستثنائية التي نعيشها تتطلب حلولا استثنائية "وليس سحرية"، مبيّنا أن "الحلول الاستثنائية" تعني وضع جدول زمني للوصول إلى الحلول التي تضعها الحكومة.
 
وأكد الرزاز على أن الحكومة ستلتزم بمتابعة ومحاربة الفساد وبما يُعالج أساس المشكلة، والعمل على تحصين مؤسسات الرقابية لتتمكن من أداء دورها على أكمل وجه، ومراجعة قانون ديوان المحاسبة وقانون هيئة النزاهة ومكافحة الفساد، وحماية المبلغين عن قضايا الفساد، والتزامها بحقّ المواطن في الحصول على المعلومة.
 



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler