fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

اجرام وتحقيقات

اشعلت النار بجسد جوزها بعد معرفتها بعقد قرانه على عروس جديدة

التاريخ : 10-06-2018 11:59:30 | المشاهدات 16650 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

في واحدة من أبشع الجرائم الأسرية نفذتها ربة منزل في محافظة سوهاج جنوب صعيد مصر؛ انتقامًا من زوجها أثناء النوم بعد معرفتها بعقد قرانه على عروس جديدة، واستعانت المتهمة بابنها الأكبر وأشعلت النيران في جسد الزوج أثناء نومه؛ حتى تسببت في مقتله في الحال.

انتدبت النيابة العامة، الطب الشرعي لتشريح جثة المجني عليه علي.أ 57 سنة؛ لبيان أسباب الوفاة، وكلفت المعمل الجنائي بمعاينة منزله وإدارة البحث الجنائي بالتحري في الواقعة وظروفها وملابساتها.

أفادت التحقيقات بأن المتهمة بخيتة .م، 42 عامًا، نفذت الجريمة بمساعدة ابنها ح.ع 26 عامًا، بإشعال النيران فيه أثناء نومه، واعترفت بجريمتها وأنها سكبت عليه جركن مملوءاً بالبنزين وأشعلت النيران به؛ انتقامًا من عقد قرانه على زوجة أخرى، وتحديد موعد الفرح ثاني أيام العيد.

وتابعت المتهمة أنها خططت لتنفيذ الجريمة، وقررت قتل زوجها بسبب معاملته السيئة لها واعتدائه عليها بالضرب أمام أبنائها، وأنها تحملت كثيرًا من أجل تربية أبنائها؛ لكن زوجها لم يتوقف عن إهانتها وانتهى به الأمر إلى الزواج من أخرى، وعقد قرانه عليها وحدد موعد حفل الزفاف عقب انتهاء شهر رمضان وتحديداً ثاني أيام العيد، فطلبت من نجلها الأكبر مساعدتها في الجريمة فوافق على شراء كمية من البنزين، ووضعها داخل جركن وعاد بها إلى المنزل وانتظرت المتهمة حتى دخل زوجها في وصلة من النوم وأحرقته.

ألقت الشرطة القبض على المتهمة ونجلها، وتحرر محضر بالواقعة أحاله اللواء عمر عبد العال مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن سوهاج إلى النيابة العامة التي قررت حبسهما على ذمة التحقيقات.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler