fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

سبوت لايت

كائن خارق طوله نصف مليمتر سيعيش إلى نهاية العالم

التاريخ : 01-06-2018 01:20:02 | المشاهدات 9450 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

كشفت دراسة أن حيوانا مجهريا يسمى بطيء الخطو أو دب الماء (تارديغراد) يمكن أن يصمد في حال ضرب كويكب كوكب الأرض وأجهز على حياة البشر عليه.

ويبدو أن هذا الحيوان ذا الأقدام الثمانية الذي لا يزيد طوله عن نصف ميليمتر “سيبقى على قيد الحياة إلى أن تنطفئ الشمس” وفقا للعلماء، إذ لا شيء يقضي على وجوده على الأرض بما في ذلك الكابوس الأكبر الذي يراود البشر، وهو ارتطام كويكب بالأرض.

وعلى هذا، فإن هذا الحيوان المجهري سيعيش “لما لا يقل عن عشرة مليارات سنة”، اي أكثر بكثير من البشر، بحسب ما أضاف الباحثون في جامعة أكسفورد البريطانية وجامعة هارفرد الأميركية.

وينتشر هذا الحيوان في كل أرجاء الأرض تقريبا، من قمم جبال هملايا إلى أعماق المحيطات.

ويصفه العلماء بأنه أكثر الكائنات الحية استعدادا للصمود في أقصى الظروف فهو مثلا يستطيع العيش ثلاثين عاما بلا طعام ولا ماء، ويمكن أن يحتمل درجات حرارة تراوح بين 272 درجة تحت الصفر، و150 درجة فوق الصفر.

وهو قادر أيضا على  احتمال الضغط الجوي المرتفع، والعيش في أعماق المحيطات وفي الفضاء.

وبخلاف الإنسان، يستطيع هذا الحيوان المجهري أن يحتمل الاشعاعات من دون أن تؤذيه.

وقال رافايل باتيستا الباحث في جامعة أكسفورد والمشارك في هذه الدراسة “الإنسان نوع ضعيف جدا، أي تغير في البيئة المحيطة به قد تؤدي إلى نتائج كارثية”.

وأضاف “لكن أنواعا كثيرة أخرى لديها قدرة على الصمود أعلى من الإنسان. ويمكن للحياة أن تستمر على الأرض بعد اختفاء الإنسان”.

ودرس العلماء قدرة دب الماء على الصمود في حال وقوع عدد من الكوارث الآتية من الفضاء، مستخدمين نماذج رياضية.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler