fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

نواب البلد

رمضان: امتلاك اجنبي لأرض لا يعني أنها أصبحت تحت سيادة بلده

التاريخ : 25-03-2018 01:36:01 | المشاهدات 14250 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

 استهجن النائب خالد رمضان الصمت الحكومي ازاء الاسئلة المتداولة حول حقيقة ملكية أراضي الباقورة والغمر، خاصة وأنها صاحبة الولاية العامة وعليها أن تقدم المعلومة الحقيقية الكاملة للشعب ونوّابه، خاصة في ظلّ المذكرات والاسئلة النيابية الموجّهة بهذا الخصوص.
 
وأضاف رمضان إن هناك توجها حازما وقاطعا لدى مجلس النواب باصدار قرار ملزم للحكومة بابلاغ الاحتلال الصهيوني رفض تجديد اتفاقية تأجير الباقورة والغمر قبل انتهاء الفترة المحددة لذلك في الاتفاقية، مشيرا إلى أن الحفاظ على أراضي الباقورة والغمر هو جزء من الأمن القومي الوطني الاردني، إلى جانب القيمة الاقتصادية لتلك الأراضي التي تعتبر من أغنى المناطق بالمياه في العالم ومن أكثر المواقع الزراعية خصوبة.
 
وقال رمضان إن القانون الاردني كان يمنع في الفترة السابقة لمعاهدة وادي عربة تسجيل الأراضي باسم اليهود، ، متسائلا فيما إذا كان شخص بريطاني أو أمريكي اشترى قطعة أرض في الأردن "فهل تصبح تحت سيادة بلاده؟!! الجواب قطعا لا".
 
واختتم رمضان حديثه بالتأكيد على أن "الصمت الحكومي حيال هذه القضية يعيدنا الى المربع الاول، ويجعلنا نؤكد على أنها ليست صاحبة ولاية عامة، ولا تمارس حقها الدستوري".



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler instagram takipçi satın alma