fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

سلطة المال

الولايات المتحدة تستحوذ على ربع الصادرات الأردنية

التاريخ : 07-03-2018 11:24:45 | المشاهدات 19275 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

تصدرت منتجات الألبسة ومصنوعاتها قائمة أبرز الصادرات الوطنية خلال العام 2017 الماضي بقيمة بلغت 055ر1 مليار دينار شكلت 6ر23 بالمئة من اجمالي الصادرات الوطنية.

وحسب تقرير احصائي لغرفة صناعة الأردن، الثلاثاء، جاءت منتجات محضرات الصيدلة ثانيا بقيمة 447 مليون دينار بنسبة 10 بالمائة من إجمالي الصادرات الوطنية رغم تراجعها بنسبة 4ر4 بالمئة خلال العام الماضي.

وحلت صادرات منتجات البوتاس الخام بالمرتبة الثالثة وبقيمة 333 مليون دينار او ما نسبته 4ر7 بالمئة من إجمالي الصادرات الوطنية، فيما انخفضت صادرات منتجات الفوسفات بما مقداره 64 مليون دينار لتحل في المرتبة الرابعة وليصل حجم صادراتها الى لنحو 267 مليون دينار أو ما نسبته 6 بالمئة من اجمالي الصادرات الوطنية.

وجاء في المرتبة الخامسة صادرات منتجات الخضر والنباتات والجذور والدرنات الغذائية رغم تراجع حجم صادراتها بما يقارب 20 مليون دينار لتصل إلى حوالي 264 مليون دينار أو ما نسبته 9ر5 بالمئة من إجمالي الصادرات الوطنية.

ورغم وصول الصادرات الأردنية إلى ما يقارب 140 دولة حول العالم خلال العام الماضي الا أنها تتركز في دول محددة حيث استحوذت حوالي 14 دولة على ما يزيد 80 بالمئة من صادرات المملكة.

وبينت الغرفة أن هذا التركز يؤكد حاجة الأردن الى استغلال وصوله إلى الأسواق الأخرى وتكثيف الجهود لوصول المزيد من الصادرات الوطنية إلى هذه الأسواق ذات الوزن النسبي الأقل، حتى نصل إلى مستويات تصديرية أعلى وبتنوع جغرافي اكبر يحد من تأثير الصدمات الخارجية وإغلاق الأسواق غير التقليدية.

وجاء سوق الولايات المتحدة الأميركية في المرتبة الأولى من حيث جذبه للمنتجات الأردنية، حيث استحوذ على ما يقارب 9ر24 بالمئة من إجمالي الصادرات الوطنية خلال العام الماضي مصحوباً بارتفاع الصادرات الوطنية إلى السوق الأميركية بما يقارب 71 مليون دينار مسجلة 112ر1 مليون دينار.

وحلت السوق السعودية بالمرتبة الثانية وبنسبة 8ر12 بالمئة من اجمالي الصادرات الوطنية رغم انخفاضها بما يقارب 75 مليون دينار لتصل قيمتها الصادرات ما يقارب 572 مليون دينار.

وجاءت السوق الهندية بالمرتبة الثالثة بنسبة 2ر8 بالمئة من إجمالي الصادرات وبقيمة بلغت 367 مليون دينار، تلاها العراق بنسبة 1ر8 بالمئة وبما قيمته 365 مليون دينار مدفوعةً بإعادة فتح معبر طريبيل الحدودي.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler