fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

هي وهو

هل يحق للزوج منع زوجته من ممارسة هواياتها؟

التاريخ : 03-03-2018 12:53:50 | المشاهدات 27000 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

في الوقت الذي يشجع فيه العديد من الرجال زوجاتهم على ممارسة هواياتهن المفضلة، يقابلهن الكثير ممن يكرهون انجرافهنّ نحو أي هواية يعشقنَها، كي لا يُقصّرن بشؤون أزواجهنّ وشؤون حياتهنّ الأسرية.

وفي السياق ذاته، وصف علماء الاجتماع هذا الزوج بـ “الأناني” من جهة، لاعتبار أن الوقت الذي تقضيه زوجته في ممارسة هواياتها إنما هو حق له، وأن ما تفعله ليس إلا تعدّياً على ممتلكاته، ووسموه بضعف الشخصية، لكونه يحاول أن يُبرز قوة شخصيته من خلال إضعافها والسيطرة عليها من جهة أخرى.

ولأن كبح الزوج لمواهب زوجته قد يندرج تحت مسمى الغيرة من نجاحاتها وتفوقها أيضاً، فإن هذا، واستدراكاً للأمور قبل فوات الأوان، يتطلب من كل طرف معرفة هوايات الطرف الآخر قبل الزواج، حتى يتجنّبا وقوع الخلافات بعده.

فهل يحق للرجل منع زوجته من ممارسة هواياتها؟

أوضح الأستاذ المساعد في قسم علم النفس الإرشادي الدكتور علي العودات لـ “فوشيا” بأنه لا يحق للزوج تحجيم هوايات زوجته بالعموم. ولكن هناك مجموعة من الأمور التي قد تُحدث المشاكل بينهما، منها على سبيل المثال، عدم قيامها بواجباتها المنزلية على أكمل وجه، وإعطائها الأولوية لتحقيق هواياتها التي ربما تشغل جزءاً كبيراً من وقتها سواءً داخل المنزل أو خارجه، على حساب بيتها وزوجها.

وأضاف، أما في حال كانت هوايتها وموهبتها لا تعطل حياتها الزوجية، وتعود بالمنفعة عليها وعلى حياتها الزوجية، بمردود مالي مثلاً أو يفيد غيرها كالأعمال التطوعية، عندها لا يحق للزوج الاعتراض على ممارسة هوايتها، وسوى ذلك، يستطيع، تحديداً إذا كانت هوايتها مرفوضة في بيئته وتقاليده، أو ربما تشكل خطراً على حياتها، كهواية تسلق الجبال على سبيل المثال.

ووجد العودات أنه من غير المقبول كبح الزوج لهوايات زوجته لمجرد فرض رأيه وتسلطه عليها فقط، طالما تستطيع التوازن بين هوايتها وواجباتها تجاهه وتجاه منزله.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler