fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

بانادول

كيف أثير غيرة زوجي؟

التاريخ : 11-12-2017 06:34:18 | المشاهدات 19350 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

في الحياة الزوجية، لابد من المشاعر التي يكنّها الزوجان لبعضهما، وأهم تلك المشاعر هي الغيرة التي يحملها الرجل على الزوجة؛ لأن شعور الغيرة الذي تشعر به الزوجة من قبل زوجها، يُشعرها بالحب والحرص الدائم عليها، فلابد من شعور الغيرة؛ حتى تشعري بحب واهتمام زوجك بكِ.
أخصائية الأسرة والعلاقات الزوجية «رضية تويجري» تطرح عليكِ فيما يلي عددًا من النقاط المهمة، التي تجعل زوجكِ يغار عليكِ دائمًا دون ملل إذا قمتِ بها:

• اهتمي بنفسك جيدًا:

إذا شعر الزوج بأنك تهتمين بذاتك كثيرًا، فهذا سيشعره بمدى الحرص الذي تحملينه داخلك؛ لتنالي إعجابه، وسيكون أكثر غيرة عليكِ من أن تنالي إعجاب أحد آخر، أو تحصلي على ثناء يفوق ثناء زوجك عليكِ.

• تحدثي عما ينال إعجابك:

دائمًا تحدثي مع زوجك عن أكثر الأمور التي تنال إعجابك في الرجال، وكيف تمنيت أن تُرزقي برجل، سواء من الصفات الشكلية، أو العلمية والثقافية؟ حتى يسعى دائمًا للكمال في نظرك.

• لا تسألي دائمًا:

احذري من تكرار السؤال لزوجك، في حال تأخر عن السؤال عنكِ أو تجاهلك قليلاً، ولا تشعريه باهتمامك بشكل عاجل، بل اجعليه هو من يبادر بالسؤال والاطمئنان والتعجب من هدوئك وتركك له بكل راحة.

• وسّعي دائرة علاقاتك:

عند توسيع دائرة علاقاتك الاجتماعية، سيلتفت زوجك إلى اهتمامك بذاتك وبالآخرين، وبالتالي سيشعر بالغيرة من أن تحصلي على معاملة أفضل من قبل الغير تنافس معاملته معك.

• لا تطلبي المال دائمًا:

عند اكتفائك بالمال الذي يقدمه زوجك لكِ، وعدم طلبك الدائم منه، سيشعر بالغيرة حيال الاكتفاء الذي صنعتِه لنفسك، بالتالي ستجدين أنه يتقرب منك دائمًا؛ حتى تعودي للطلب منه بكامل الحرية.

• لا تُفصحي عن غضبك:

إن كنتِ تشعرين بالاستياء منه، إياكِ أن تذهبي فورًا للإفصاح عن مشاعرك الحزينة تجاهه، واجعليه يبحث ويرى ذلك في عينيك؛ حتى يعمل جاهدًا من أجل إرضائك.

 



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler